تقارير سياحية

آل فهيد: المنظمة قدمت 7 حلول لتجاوز الجائحة

أشاد بتوصيات الاجتماع الطارئ للمجلس الوزاري

   

بوردنج – خاص

أشاد د بندر آل فهيد رئيس المنظمة العربية للسياحة بالتوصيات التي انتهى اليها الاجتماع الطارئ للمجلس الوزاري العربي للسياحة والذي عُقد – افتراضيا – برئاسة المملكة والتي يتمثل أبرزها في رفع قيود السفر على عدة مراحل مع الأخذ في الاعتبار الاحتياطات اللازمة و تنسيق الجهود لدعم الوصول إلى التعافي الشامل للقطاع السياحي وتوفير  بيئة سفر آمنة تساعد على إعادة بناء الثقة لدى السائح و استقطاب السياح الدوليين فور انتهاء أزمة تفشي فيروس كورونا . وقال إن :  أن المجتمعين أشادوا  بالدور الكبير الذي قامت به المنظمة بالتعاون مع الاتحاد العربي للنقل الجوي لإصدار العديد من التقارير والتحليلات البيانية فى إطار فريق الأزمات الذي يتشكل من 8 جهات ذات أثر وتأثير بالغ على السياحة

وعن الحلول التي قدمتها المنظمة لتجاوز الجائحة قال أن المنظمة قدمت 7 حلول يتصدرها إنشاء صندوق للأزمات وإصدار بوالص سفر للسائحين تغطى تعرض السائح لفيروس كورونا أثناء رحلته و إقرار العديد من الدورات التدريبية والتي تستهدف تدريب 10 آلاف متدرب ومتدربة على امتداد الوطن العربي واستحداث بوالص لضمان الاستثمارات لجذب رؤوس الاموال للاستثمار بالوطن العربي

و رفع آل فهيد شكره وتقديره  لحكومة المملكة على كافة الجهود التي تبذلها  لتنمية وتطوير العمل العربي المشترك في كافة مجالاته وخاصة فى المجال السياحي مثمنا الدور الكبير الذى تقوم به وزارة السياحة السعودية لتنمية وتطوير هذا القطاع الهام .

 أبرز توصيات الاجتماع

  • رفع قيود السفر على عدة مراحل، مع الأخذ في الاعتبار الاحتياطات اللازمة
  • ضمان صحة وسلامة العاملين في قطاع السياحة والسفر
  • تنسيق الجهود لدعم الوصول إلى التعافي الشامل للقطاع السياحي
  • توفير بيئة سفر آمنة تساعد على إعادة بناء الثقة لدى السائح،
  • استقطاب السياح الدوليين فور انتهاء أزمة تفشي فيروس كورونا.

حلول المنظمة لتجاوز الأزمة

  • إنشاء صندوق للأزمات
  • إصدار بوالص سفر للسائحين تغطى تعرض السائح لفيروس كورونا أثناء رحلته
  • إقرار العديد من الدورات التدريبية والتي تستهدف تدريب 10 آلاف متدرب ومتدربة على امتداد الوطن العربي
  • بوالص لضمان الاستثمارات لجذب رؤوس الاموال للاستثمار بالوطن العربي
  • آلية لدعم وتمويل القطاع الخاص خاصة فيما يتعلق بحالة الاستيراد وخلافه .
  • اتخاذ السياسات الكفيلة بتسريع عملية التعافي من الآثار السلبية لجائحة كورونا،
  • المحافظة على مكتسبات القطاع السياحي.

 8 جهات في فريق الأزمات

  • مجموعة من أصحاب المعالي وزراء السياحة
  • جامعة الدول العربية
  • منظمة الصحة العالمية
  • برنامج الخليج للتنمية (اجفند)
  • مجموعة البنك الإسلامي للتنمية
  • الاتحاد العربي للنقل الجوي
  • المنظمة العربية للطيران المدني
  •  خبراء و متخصصون في مجالي السياحة والطيران

أرقام وفقا لتصريح آل فهيد

  • 130 مليار دولار حجم خسائر القطاع السياحى بالعالم العربي منذ بداية  الأزمة
  • 51,2 تراجع نسبة  مساهمة السياحة والسفر فى الناتج المحلي الاجمالي بالعالم العربي
  • ٤٨.٨٪‏  تسبة تراجع  مساهمة السياحة والسفر فى اجمالي عدد الوظائف فى العالم العربي
  •  ٢٥.٤ مليار دولار معدل  الاستثمارات العربية فى القطاع السياحى
الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق