تقارير سياحيةمن هنا وهناك

آل فهيد : أسباب وراء انحيازي لسياحة المنامة

بوردنج – خاص

عبر د بندر آل فهيد رئيس منظمة السياحة العربية – في تصريح خص به بوردنج السياحية  – عن انحيازه الكامل للمنتج السياحي البحريني مؤكدا تميّزه بسمات جامعة بين الأصالة والعصريّة.

وقال : إن عاصمة السياحة العربية 2020 يمثل اللقب المُستحق للمنامة التي خطت خطوات متسارعة على صعيد تطوير منتجها السياحي وأبدعت في تعزيز السياحة المتبادلة مع دول مجلس التعاون والدول العربية وقدمت سياحة راقية تتناغم مع ذائقة  العائلات الخليجية والعربية بإقامة كثير من الفعاليات الحصريّة الموصوفة بالإبداع .

ولم يغفل آل فهيد الإشارة إلى المشوار الناجح الذي قطعته المنامة على طريق التعريف بمٌدنها التاريخية و حضارتها القديمة واهتمامها العلمي والمدروس بالبنية التحتية بوصفها المرتكز الأول للسياحة المستدامة .

واكمل رئيس المنظمة أن المنامة وظّفت قدراتها وامكاناتها خير التوظيف وصنعت انسانا عاشقا للسياحة حتى يحق لي القول بأن أهل المنامة جميعهم ” مرشدون سياحيون ” يعرفون قيمة حضارتهم وتاريخهم ويعرفون الآليات الناجحة لتسويق هذه الحضارة .

وعن المجلس الوزاري العربي للسياحة و اختياره المنامة عاصمة للسياحة العربية لعام 2020. قال: أن ما قدمته المنامة عبر سنوات مضت من انجازات مشهودة على الصعيد السياحي كان مرصودا من قبل المجلس لذا جاء استحواذها على اللقب بتزكيّة الكل دون استثناء وكم آمل أن تحافظ المنامة على تألقها السياحي وتعزيز مكانتها  التاريخية والطبيعية والأثرية ذات الأهمية البالغة – عربيا.

أسباب قادت المنامة للريادة 2020

  •  تطوير المنتج السياحي البحريني
  • ابتكار الفعاليات الحصرية و  غير المسبوقة
  •  عززت جهودها  في مجال السياحة المتبادلة مع دول مجلس التعاون
  • قدمت مشوارا إبداعيا على طريق التعريف بمدنها التاريخية وحضاراتها القديمة
  • اهتمامها بالبنية التحتية بوصفها المرتكز الأول لصناعة سياحة مستدامة
  • تميزت بتقديم سياحة راقية تتناغم مع ذائقة  العائلات الخليجية والعربية
  • أبداعها في تسويق تاريخها وحضارتها القديمة للعالم
  • تفردها بصناعة انسان  عاشق  للسياحة

 المنامة .. أعوام  من الاستحقاق

  • عاصمة السياحة العربية لعام 2020,
  • عاصمة السياحة العربية عام 2013
  • عاصمة السياحة الخليجية عام 2016,
  • المحرق عاصمة الثقافة الإسلامية عام 2018

 

 

 

 

 

 

ماذا تفعل المنامة ؟

 

الحناوي : دلالات وراء شعار المنامة

 

طلقت هيئة البحرين للسياحة والمعارض الهوية الجديدة للعاصمة بمناسبة اختيار المنامة عاصمة السياحة العربية لعام 2020 خلال احتفالية رأس السنة الميلادية الجديدة التي نظمتها.
وجاء شعار المنامة الجديد على صورة مثلثات متداخلة تجمع بين أبرز رموز ومعالم البحرين الأيقونية وهي علم المملكة، والشراع الذي يرمز لتاريخ المملكة البحري العريق، ومركز البحرين التجاري العالمي الذي يمثل حاضرها ومستقبلها الزاهر. وأما بالنسبة للألوان فقد جرى اعتماد طابع البساطة ليمثل الأحمر مملكة البحرين، والأصفر تراب الوطن والأزرق المركز التجاري.
كذلك أعلنت الهيئة عن نيتها لتدشين تقويم الفعاليات والمهرجانات السنوية بحلة جديدة، والذي سيستمر على مدار العام في صدد اختيار المنامة عاصمة للسياحة العربية لعام 2020 والهادف إلى استقطاب المزيد من الزوار من داخل المملكة وخارجها عبر الطرح المتنوع الذي يستهدف الجماهير من مختلف الأعمار والاهتمامات.
من جهته قال الرئيس التنفيذي لهيئة البحرين للسياحة والمعارض السيد نادر المؤيد: “يسعدنا إطلاق الهوية والشعار الجديدين للمنامة عاصمة السياحة العربية لعام 2020 خلال هذه الاحتفالية. وستعمل الهيئة في الفترة المقبلة على توحيد الجهود لوضع رزنامة متكاملة تحت مظلة هذه التسمية، وهدفنا الرئيسي هو استقطاب السياح من الدول المجاورة، حيث تتمتع الأسواق العربية بإمكانيات كبيرة وشاسعة للنمو لجعل القطاع السياحي موردًا اقتصاديًا مهمًا في المملكة.”
وأضاف: “نهدف إلى تقوية وتطوير السياحة البينية مع دول وشعوب الوطن العربي والعالم، وذلك من خلال الترويج للمقومات السياحية والحديثة والتاريخية التي تزخر بها المملكة. كما نأمل في زيادة الإحصائيات السياحية في عدد من الجوانب، ونتوقع أن تستقطب مملكة البحرين 12.2 مليون زائر بزيادة قدرها 5%، ونسعى أيضًا إلى زيادة عدد الليالي السياحية بمقدار 15.8 مليون ليلة، وزيادة نسبتها 15% مقارنة بعام 2019. فضلاً عن زيادة متوسط مدة إقامة السياح إلى 3.5 ليلة سياحية للزائر وزيادتها بنسبة 3% مقارنة بعام 2019.”
ستواصل هيئة البحرين للسياحة والمعارض لتطوير خطط مشاريعها ضمن استراتيجيتها طويلة المدى التي تركز على الأعمدة الرئيسية الأربعة وهي: “الوعي، والجذب، والوصول، والإقامة.”، وسيشمل ذلك تطوير إمكانية الوصول إلى البحرين، واستقطاب المزيد من المعارض والمؤتمرات والارتقاء بالجودة المقدمة في قطاعي السياحة والضيافة، وتقوية مكانة المملكة كوجهة السياحة المثالية للسياح من مختلف دول العالم مع التركيز بشكل خاص على العائلات.
يذكر أن  اختيار المنامة عاصمة للسياحة العربية لعام 2020 خلال اجتماع المجلس الوزاري العربي للسياحة في دورته الـ22 الذي عُقد في محافظة الإحساء في المملكة العربية السعودية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق