تكنولوجيا وتطبيقات

ملياردير التسوق . 10 مليارات كل 60 دقيقة

بافتح ياسمسم فتح أبواب كنوز الذهب والياقوت

حكاية علي بابا – عملاق التجارة الإلكترونية – تتجاوز المليارات التي يربحها كل 60 دقيقة – وفقا للمصادر – وتأخذ عنوانا مختلفا ومغايرا لايخرج عن صناعة الفكرة والتصميم على تحويل تربة الفشل الى طريق نجاح مفروش بالورود .

المحطات التي خاضها جاك ماو كانت تدلل بوضوح إنه من أصحاب الحظ السيىء حيث تقدم لطلب وظيفة 30 مرة ورفض وقدم لجهاز الشرطة ورسب فى كشف اللياقة وتقدم مع 24 شخصا للعمل في مطاعم كنتاكى تم قبول 23 فيما لم يكن له حظ القبول وأخيرا تقدم إلى جامعة هارفاد وتم رفضه 10 مرات . ومع كل حالات الرفض والهزيمة كانت الرغبة و التصميم على صناعة فكرة غير مسبوقة .

فكرة لاحت في رأس على بابا عام 11 – 11 – 1999 استثمر خلالها الموروث القديم ( لقصة على بابا والأربعين حرامي ) حيث جمع جاك 18 صديقًا فى شقته ليكشف لهم عن فكرة إنشاء شركة جديدة للتجارة الإلكترونية .

جمع جاك ماو 60 ألف دولار أمريكى وأطلق موقعه على بابا متفائلا بـ ( افتح يا سمسم ) العبارة التي فتحت مغارة الذهب والياقوت وفي 11 – 11 – 2005 اكتسح موقعه 70% من سوق التسوق الإلكترونى فى الصين.

كان له السبق في ابتكار فكرة ( يوم العزاب ) في 11 -11 – 2009 بهدف مواجهة انخفاض المبيعات المعتاد في هذا الشهر تحديدا وتمكن من تحويله لأكبر يوم تسوق إلكتروني في العالم

اليوم تبلغ قيمة شركة على بابا السوقية – وفقا لوكالة بلومبرج – 345 مليار دولار كما تتخطى ثروتها اقتصاديات دول مثل السويد وبولندا وإيران والنرويج والنمسا كما يعتلي هو قائمة أثرى أثرياء العالم .

جاك ما .. في نقاط

  • ولد بالصين و يبلغ من العمر 52 عامًا
  • مؤسس ورئيس مجموعة على بابا العملاقة للتجارة الإلكترونية
  • تقدم بطلب الحصول على وظيفة 30 مرة ورفض
  • قدم فى جهاز الشرطة ورسب فى كشف اللياقة
  • تقدم مع 24 شخصا للعمل في مطاعم “كنتاكى تم قبول 23 فقط
  • تقدم بطلب إلى جامعة “هارفاد” وتم رفضه 10 مرات
  • تتجاوز على بابا اقتصادات مثل السويد وبولندا وإيران والنرويج والنمسا،
  • تبلغ قيمتها السوقية بحسب وكالة بلومبرج 345 مليار دولار

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق