من هنا وهناك

سلطان بن سلمان رئيسا فخريا للمنظمة العربية للسياحة

اتخذ المجلس الوزاري العربي للسياحة في دورته الـ (17) بحضور معالي الأمين العام لجامعة الدول العربية وجميع الدول الأعضاء.

عدة قرارات من أهمها اختيار صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار رئيساً فخرياً للمنظمة العربية للسياحة ومنحه قلادة المنظمة العربية للسياحة من الطبقة الممتازة تقديراً وعرفاناً لجهوده بدعم السياحة العربية بشكل عام والمنظمة العربية للسياحة بشكل خاص مما ساهم في دعم المنظمة لتحقيق أهدافها المرجوة.

وأوضح رئيس المنظمة العربية للسياحة الدكتور بندر بن فهد آل فهيد  أن المجلس بكافة أعضائه اثنى على الجهود الموصولة التي يقوم بها صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز وعلى الدور الهام الذي تقوم به المنظمة العربية للسياحة في تعزيز التعاون العربي المشترك وربط قطاع السياحة بالكفاءات والخبرات العربية من خلال برامجها وخططها بهذا الشأن .

وقدم معالي الدكتور نبيل العربي الأمين العام لجامعة الدول العربية في الجلسة الافتتاحية شكره وتقديره للمملكة وقيادتها الحكيمة لاستضافة مقر المنظمة العربية للسياحة بمدينة جدة وتوقيع اتفاقية المقر بين حكومة المملكة  والمنظمة العربية للسياحة لتمكين المنظمة من القيام بالمهام الموكلة إليها.

وقال بأن الجامعة لن تألوا جهداً حتى الوصول إلى الهدف المنشود بتحقيق التنمية المستدامة، ووضع الأسس والمعايير للتطور الاقتصادي والاجتماعي المستمر، وبلورة برامج وآليات عمليه لتعزيز وتفعيل استراتيجية تنموية شاملة للعالم العربي».

وأوضح العربي في كلمته بأن صناعة السياحة العربية تمر الآن بمنعطف خطير، في ظل ما تموج به المنطقة، من أحداث سياسية وإرهاب تنامى وتكاثر وأصبح عابراً للحدود، ويؤدى إلى زعزعة الاستقرار والأمن والأمان، ويصيب السياحة العربية بمرض عضال قد لا تبرأ منه، ما لم نواجهه جميعاً مواجهة شاملة تشمل جميع القطاعات بسياسة موحدة، تحيد عن الإضرار بسمعة السياحة أو المساس بالسائح.

واوضح آل فهيد بأن أهم القرارات التى أتخذت فى هذه الدورة مباركة المجلس الوزاري العربي للسياحة ومكتبه التنفيذي بأن يكون صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار بالمملكة رئيساً فخرياً للمنظمة العربية للسياحة تقديراً لسموه الكريم على ما يبذله من جهد ودعم للمنظمة العربية للسياحة ولخدمة صناعة السياحة في الوطن العربي ، اعتماد يوم السياحة العربي يوم 25 فبراير من كل عام باعتباره يوم ميلاد الرحالة العربي ابن بطوطة، دعوة الدول العربية  إلى الاحتفال السنوي بيوم السياحة من خلال إقامة فعاليات ومؤتمرات تبرز أهمية المقاصد السياحية العربية على خارطة السياحة العالمية ، وتوجيه الشكر إلى كل من المنظمة العربية للسياحة ومنظمة السياحة العالمية والخبراء المعنيين على ما قدموه من دراسات ووثائق تمكن اللجنة من أداء مهامها واختيار معالي السيد هشام زعزوع وزير السياحة بجمهورية السياحة بجمهورية مصر  لرئاسة لجنة التسيير الخاصة بتنفيذ مشروع الاستراتيجية العربية للسياحة لضمان استمرارية العمل، وتوجيه الشكر للمنظمة العربية للسياحة على الجهد المبذول في وضع معايير وأسس اختيار الشباب المشاركين في جولة برنامج أعرف وطنك العربي لسياحة الشباب وتكليف الأمانة العامة للتنسيق مع المنظمة العربية لسياحة بوضع التعديلات اللازمة حول معايير وأسس اختيار الشباب وذلك في ضوء المقترحات والملاحظات المقدمة من السعودية ومصر، وتكليف الأمانة العامة بالتنسيق مع المنظمة العربية للسياحة لوضع التعديلات اللازمة حول معايير وأسس اختيار عاصمة المصايف العربية وعلى الجهد المبذول ايضاً في إعداد المعايير والأسس لجائزة السياحية في مجال المطاعم المصنفة سياحياً ، والإحاطة علماً بنتائج وتوصيات المؤتمر العربي السادس للمسؤولين عن الأمن السياحي والذي نظمته الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب ودعوة الدول العربية إلى الأخذ بتلك التوصيات والاستفادة منها من أجل تعزيز الأمن السياحي العربي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة × اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق