تقارير سياحية

4 مراحل في تاريخ آيا صوفيا

بوردنج – خاص

من كاتدرائية إلى مسجد إلى متحف ومن ثم العودة لمسجد مرة أخرى .. هذه هى المراحل الأربعة التي عاشها الصرح الفني والمعماري الفريد آيا صوفيا الذي يُعد من أجمل الاماكن السياحية في اسطنبول

وترمي المصادر التاريخية أن ( آيا صوفيا )كانت من أشهر الكنائس المسيحية  في العهد البيزنطي بل كانت تمثل الكنيسة الرسمية للدولة المسيحية البيزنطية وجوهرة عاصمتها القسطنطينية إلى أن فتح السلطان العثماني محمد الفاتح المدينة  فغير اسمها الى اسلامبول ودخل الكنيسة فصلى فيها أول جمعة بعد الفتح وجعلها مسجداً كبيراً يرمز في الاتجاه المعاكس لقوة الدولة العثمانية

ومع الانتقالة من كنيسة ذات شهرة بالغة إلى مسجد عامر بالمصلين كانت الانتقالة الثالثة إلى متحف يرناده الزوار لرؤية زخارفه الإبداعية  وأخيرا عاد آيا صوفيا مستقبلا المصلين من جديد .

يذكر أن الشاعر العربي أحمد شوقي كان قد وثق في قصيدته الشهيرة  آيا صوفيا تحويل الكنيسة إلى مسجد بقوله: كنيسة صارت  مسجدا.. هدية السيد للسيد.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى