رئيسية

منتجع الليالي الحالمة .. أسرار في جمال مازاجان

بوردنج ـ غادة أحمد

سافرت إلى المغرب كثيرا ونعمت بزيارة أغلب مدنها ورأيت بعيني الطبيعة وقتما تتزين برداء الجمال احتفاء بزوار هذا البلد الساحر كما فزت أيضا برفقة الإنسان المغربي  – أجمل عنوان للضيافة العربية  وعلى الرغم من اعتيادي على زيارة أغلب أماكن المغرب السياحية  إلا أن رحلتي هذه المرة كانت مختلفة بل شديدة الاختلاف ربما لأن وجهتي كانت إلى مازاجان أجمل  منتجعاتها وأروعها على الإطلاق .

تجربة سفر تحمل عنوان الإثارة والمتعة  ورحلة عشتها على جناح الرفاهية  حتى بدا لى أننى فى بلد أخر غير الذى زرته من قبل .

نجحت مازاجان الواقعة بعد 90 كيلومتراً جنوب مدينة الدار البيضاء فى أن تقدم لى بطاقة تعريف وردية بل نجحت فى تقديم المغرب كلها فى هذه المنطقة المحدودة . ولأن تأثير هذا المنتجع كان كبيرا أعترف اننى لم اتركه طيلة سبعة أيام إلا ساعات محدودة.

فى بداية رحلتي داخل منتجع مازاجان تملكتنى انطباعات خاصة وشعرت إنني داخل منطقة عالمية المستوى تشارك فى صناعتها الطبيعة والإنسان معا .فإطلالة المنتجع على مياه الأطلسي أكسبته سحرا طاغيا وجمالا غريبا وكأن هذا المنتجع تخير أجمل مكان ليطل به على زرقة المحيط  كما استوقفتي اكتمال كل مرافق الترفيه بدءا بملاعب الجولف الخضراء والهندسة المعمارية الجميلة التى جعلت الفلل السكنية تلتف حولها بإبداع شديد ومن خلفها الأفق الأزرق الممتد .

كنت انظر الى الفلل المتجاورة فأشعر ان رساما قام ببنائها . سبعة وستون فيلا تشعر ساكنها بالهدوء و الخصوصية  ومع جمال الفلل السكنية يدهشك  مساحاتها الواسعة من الداخل حيث تتباين حجما ما بين 3 أو 4 أو 5 غرف ذات طابع معاصر، علاوة على احتواء كل واحدة منها على مسبح وحمام جاكوزي خاص.

ملعب الجولف صاحب الـ 18 حفرة والممتد على مساحة 7 كيلو مترات هو  ملعب متفرد  صممه اللاعب الشهير  غاري بلاير ويعد أحد الملاعب العالمية النادرة التي توفر مناظر بانورامية استثنائية مطلة مباشرة على البحر  . وحتى يضمن مسئولي مازاجان بقاؤه على هذه الصورة النموذجية أوكلوا  مهمة استغلال   الى شركة  تروون غولف  صاحبة الريادة فى المجال

تضم مازاجان  500 غرفة تتوزع على طوابقه الخمس من بينها العديد من الأجنحة  الملكية    وتمنح غرف المنتجع رؤية ساحرة على المحيط الأطلسي والبحيرات وملعب الجولف وكذلك الفناء والحدائق المحيطة. وفي قلب هذا المكان الرائع، يوجد فناء داخلي فسيح ومميز  وحمامات للسباحة وحدائق فائقة الجمال.

المركز الدولي للمؤتمرات الذي شيد بمازاجان مجهز بأحدث الوسائل التكنولوجية الأمر الذى يؤهله لاحتضان كافة الاجتماعات والمؤتمرات واللقاءات الخاصة بالأعمال وكذلك الحفلات الخاصة. ويعد هذا المركز الذي تفوق طاقته الاستيعابية   1700 شخص أحد أكبر المراكز بالمغرب. جمال المركز وروعته تتجلى من الداخل حيث يبدو على أجمل ما يكون تنظيما.

حرص  مازاجان  على تقديم أشكال متعددة من المتعة لكافة الشرائح العمرية أطفالا كانوا أو شبابا  حتى يمارسوا  الألعاب والأنشطة  كما أنشأ المنتجع روضة للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بـ3 سنوات، ونادي للأطفال للذين تتراوح أعمارهم ما بين 4 و15 عام وحتى الشباب الذين تترواح أعمارهم بين 15 و18 عام يجدون موقعاً للتسلية في نادي مخصص لهم.

في مازاجان أنت مدعو لتناول الطعام في سلسلة مطاعم نموذجية وعليك أن تختار بينها .   مطابخ عالمية عديدة  يقوم على إعداد الطعام فيها شيفات عالميون . ومع تعدد المطاعم تشعر بنوع من التنافس الخفيّ بينها فالكل يداعبك كي تتذوق مأكولاته ذات الألف صنف وصنف .

في العشاء   تنتظرك المطاعم بجلساتها  الليلة الحالمة . كل مكان  يداعبك بموسيقى مختلفة كى تستأنس بالجلسة فيه . فاذا كنت من عشاق الأغاني الشرقية دعاك عازف العود ليسمعك أحلى الوصلات وان كنت من عشاق الأغاني الغربية ناداك مطعم آخر ليعزف لك ما تتمنى .. عشاء على نغمات الموسيقى كما يقولون

مطاعم  مازا جان  تم توزيعها بشكل إبداعي مدروس  حيث تنتشر في كافة أرجاء المنتجع. ويقدم المطعم المتوسطي الذي يتسع لأكثر من 300 شخص   نكهات المطبخ الإيطالي فيما يدهش مطعم  ماركيت بلاس الذي يتسع بدوره لـ300 شخص، ضيوفه بنكهات معدة ضمن محطات طهي مباشرة من مطابخ تعد الأكثر شهرة في العالم  ويقدم مطعم الأسماك وثمار البحر الذي يتسع لحوالي 200 شخص، وصفات شهية من الأسماك والمحار المحلي بينما يحتفي المطعم المغربي الكبير الذي يتسع لـ200 شخص بفنون الطبخ المغربي.

تشتهر علامة  فوشون  التى تم افتتاحها في مازاجان  بتقديمها أفضل معايير الطهي من قبل طهاة فرنسيين معروفين عالمياً. وتعتمد العلامة على سعة الخيال والجرأة والإبداع في تقديماتها.  حيث تعمل على ترسيخ    رؤية جديدة تناسب الأذواق العربية وتتخصص بالخبز والمعجنات والشاي والقهوة والفطائر والشوكولاته والحلويات والهدايا

ربما تتساءلون لماذا لم اترك مازاجان طيلة سبعة أيام ..والجواب اننى أعيش داخل منتجع كالمدينة  منتجع أجبر بوصلة السياحة للاتجاه نحو المغرب ..

وللحق فمهما كتبت لن ارسم اللوحة التى رأيتها . فمازاجان منتجع تعيش فيه وتسكن داخله ووقتما تريد التعبير عنه لا تستطيع . وفى رأيي أن  هذا سر جماله.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى