من هنا وهناك

خارطة طريق بـ21 توصيّة للنهوض بالسياحة

 بوردنج – خاص

قدّمت منظمة السياحة العربية “خارطة طريق” تستهدف في مٌجملها إعادة صناعة السياحة لسابق تألقها وقد عمدت المنظمة في خارطتها إلى تقسيم -هو الأول من نوعها-مقدمة توصيّات لما بعد كورونا وأخرى على مدى المتوسط بالإضافة لحلول يمكن الارتكاز عليها للارتقاء بالصناعة كما لامست المنظمة في خارطتها كل أركان العملية السياحية بدءا من الكادر وآليات تدريبه وتشغيله والمطارات وطرق تأمينها بغية سلامة الركاب والمناطق السياحية وسبل تأهيلها لاستقطاب الزوار. “بوردنج السياحية” وقفت على نقاط القوة في خارطة الطريق التي وضعتها المنظمة العربية للسياحة والمأمول حال تفعيلها.

 10 نقاط في الخارطة

  •  رفع كفاءة المنشأت الطبية بالمناطق السياحية للتعامل مع الحالات الطارئة وطمأنة السائحين،
  • التأكيد علي التعقيم والعزل في المنشآت السياحية.
  •  الاستمرار في تدريب العمالة علي سبل الوقاية الشخصية وللغير.
  •   تشجيع وتحفيز منصات التسويق والمبيعات الالكترونية العربية
  • تزويد المطارات بأحدث اجهزه الكشف الطبي والتحاليل الحديثة وتدريب العاملين عليها.
  •  إطلاق منصات افتراضية في ظل الظروف الراهنة لأهم المعالم السياحية لتشجيع مبادرات stay home stay safe للحفاظ على الصحة العامة.
  • اقرار خطط انقاذ وتحفيز مالي لمؤسسات ذات العلاقة لضمان استمرارية كوادرها الوظيفية في العمل وذلك لتوفير شبكة امان اجتماعية، اضافة الى توفير عودة سريعة للعمل فور زوال هذه الغمة.
  •  أن تطلب الحكومات من المقرضين وموردي الخدمات فترة سماح للمؤسسات المعنية قبل استئناف تسديد مدفوعاتهم.
  •  أن يقوم مشغلو المطارات ومقدمو خدمات الملاحة الجوية بإعفاء شركات الطيران من دفع رسوم إيواء الطائرات وإلغاء أو تخفيض الرسوم الأخرى لاستخدام المطارات والمجال الجوي لفترة طويلة نسبياً لتعزيز الجاذبية السياحية للمقاصد.
  •   دعوة الدول العربية للاستفادة من البرامج التدريبية التي أعدتها المنظمة العربية للسياحة بالتعاون مع عدة جامعات عربية وعالمية عن طريق الـ online وذلك لتمكين كافة العامليين في القطاع السياحي لمواجهة الأزمة فور انتهاء جائحة كورونا

 4 حلول

  • الاستفادة من اتفاقية المنظمة مع البنك الإسلامي للتنمية – المؤسسة الإسلامية لضمان الاستثمار وإئتمان الصادرات والتي تهدف إلى جذب رؤوس الأموال الدولية إلى العالم العربي مع تحقيق أعلى درجات الأمان لحفظ تلك الاستثمارات وتنميتها.
  •  الاستفادة من خدمات بوليصة تأمين السفر التي تسعى المنظمة لتنفيذها خلال الفترة الحالية مع تغطية فيروس كورونا والتي تهدف إلى تشجيع السائح العربي للانتقال والسفر إلى البلدان العربية.
  •  الاستفادة من خدمات بطاقة السائح العربي الائتمانية والتي تسعى المنظمة لتنفيذها مع أحد البنوك الكبرى بعالمنا العربي.
  •  الاستفادة من خدمات مركز التحكيم بالمنظمة الذي يعمل على حل كافة القضايا السياحية التي تواجه المستثمر في الدول العربية اختصارا لضياع الوقت بالمحاكم.

توصيات ما بعد كورونا

  • وضع تصور لإنشاء صندوق عربي لإدارة الأزمات والكوارث في القطاع السياحي يهدف للحد من المخاطر التي يتعرض قطاعي السياحة والطيران المدني بالوطن العربي ويعمل تحت مظلة المنظمة العربية للسياحة ويختار له مجلس أمناء  من الخبراء والمسؤولين على مستوى الوطن العربي وذلك لمساعدة وزارات وهيئات السياحة لتقوية قدراتها التنموية واللوجستية للتعامل مع الكوارث والصدمات والحد من الآثار المترتبة عليها من خلال تعزيز معرفتها بالمخاطر المالية والاقتصادية المرتبطة بها وبسبل الوقاية منها،
  •  يساهم بالصندوق القطاع الخاص والوزارات والهيئات (بصفة اختيارية) والبنوك والمصارف والجهات التمويلية الإقليمية والدولية.

توصيات على المدى المتوسط

  • تعويض التكاليف الإضافية على الشركات المعنية التي تتعلق بإجراءات الاحتواء والتعقيم.
  • إلغاء تأشيرات السفر أو تبسيطها قدر المستطاع فضلا عن تقليص التكلفة او الغائها.
  • تقليص  الحواجز غير الضرورية في الموانئ والمطارات.
  •  تخفيض الضرائب على المسافرين مثل ضريبة السفر جواً وضرائب الإقامة في الفنادق.
  • رفع ميزانيات الترويج للأماكن والمقاصد السياحية.
  • تقديم إعفاءات ضريبية للقطاعات المعنية لمدّة سنتين على الأقل

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى