بروفايلمن هنا وهناك

خسارة الزوجة والمنصب في 24 ساعة

بوردنج – خاص

كعادة الإعلام ينتظر اللحظة الحاسمة كي يفتح فيها صندوق الأسرار. وعلى الرغم من مرور 24 ساعة فقط على حسم نتائح الانتخابات الأمريكية إلا أن تقريرا إعلاميا تم تناقله -سريعا -عبر الصحف والوكالات منسوبا إلى ستيفاني وولكوف المساعدة السابقة وصديقة ميلانيا يؤكد أن ترامب خسر المنصب والزوجة في 24 ساعة.

وقالت وولكوف: أن السيدة الأولى السابقة تفاوضت في عام 2016 بعد فوز الرئيس ترامب على اتفاقية ما بعد الزواج والتي ترهن الأمر بمنح ابتها بارون حصة متساوية من ثروة ترامب مؤكدة أن عائلة ترامب كانت لديها غرف نوم منفصلة في البيت الأبيض واصفة العلاقة الزوجية بأنها علاقة منفعة ذات مصلحة تبادلية مؤكدة الزواج الذي استمر 15 عامًا قد انتهى فعليا وأن ميلانيا تعد كل دقيقة حتى يترك منصبه وتطلب الطلاق.

وفسرت وولكوف عدم مغادرة ميلانيا أثناء وجود ترامب في منصبه قائلة: إذا كانت قد حاولت التخلص منه وهو رئيس للولايات المتحدة فسيجد طريقة ما لمعاقبتها.

وعن زوجة ترامب الثانية قالت: إن اتفاقية دونالد ترامب مع زوجته الثانية مارلا مابلز تمنعها من نشر أي كتاب أو إجراء مقابلات تنتقده.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى