سياراتمن هنا وهناك

لوسيد اير .. معها يتغيّر مستقبل السيارات

هاشم شعت – بوردنج

كتبت “لوسيد اير ” شهادة ميلاد جديدة للمركبات الكهربائية الفارهة- صديقة البيئة – متناغمة في خواصها وإمكاناتها مع ما تسعى إليه الدول من تنويع  مصادر الطاقة المتجددة وأبرزها الطاقة الشمسية وطاقة الرياح  وتعد “لوسيد إير ”  بتقنياتها المُبتكرة والجامعة بين الكفاءة وقوة الأداء مقياسا جديدا لأقوى سيارة في العالم بالنظر إلى وزنها وحجمها حيث تقطع مسافة تتجاوز 400 ميلاً دون الحاجة إلى شحن البطارية وبقوة تصل إلى ألف حصان – وفقا لماذكره بيتر رولينسون  الرئيس التنفيذي والرئيس التقني لشركة “لوسيد موتورز .

 لماذا الخليج ؟

الرئيس التنفيذي قد لخص  محفزات انتاج مركبة المستقبل واختيار ” السعودية والإمارات ” خاصة  في تصريحات متوالية مؤكدا أن حجم السوق والطلب المتوقع على المركبات المتقدمة تقنياً كانا محفزين وراء رغبتنا التوسعية  وقال : إنه لدى الشرق الأوسط مكانة فريدة تساعد على نمو سوق السيارات الكهربائية في مختلف أنحاء العالم لافتا إلى أن  الشركة تمتلك المقدرة على تغطية حجم الطلب المتوقع على السيارات الكهربائية المستدامة ذات التقنية الفائقة التي تلبي احتياجات عملائها بما يتماشى مع طبيعة المنطقة، خاصة داخل المدن، مع عدم التفريط في خصائص قوة الأداء والفخامة والرفاهية بدرجات لا مثيل لها .

وقال أن الشركة قطعت شوطا في تطوير ما تستهدف أن تكون السيارة الكهربائية الأكثر تقدماً في العالم، بما في ذلك مجموعات البطارية بكثافة طاقة غير مسبوقة والمحركات الكهربائية القوية بكل فعالية وكفاءة. وصنعت الشركة   عدد النماذج الأولية التجريبية (80 سيارة) من “لوسيد أير” في مقر الشركة بوادي السيليكون، والتي تستخدم خطوات الاختبار الشاملة مع التحقق من الديناميكيات الرئيسية للسيارة، وكذلك اختبار الاصطدام والأمان لضمان سلامة الركاب داخل السيارة.

النسخة الأولى

وكانت شركة لوسيد موتورز قد أعلنت عن سيارتها  “لوسيد إير”  – لأول مرة  – عام 2017 عندما عرضت النسخة الأولية منها في معرض لاس فيغاس  مستهدفة بلوغ الريادة في مجال صناعة السيارات الكهربائية الصديقة للبيئة مراهنة على التحول الكبير إلى النقل الكهربائي  ساعية للتفوق على نظيرتها  تسلا الكهربائية التي استحوذت على السوق دون وجود منافس

يذكر أن الشركة تدرس – وفقا لما نشرته وسائل اعلامية –  الانتقال بعمليات تصنيع سيارتها من في ولاية أريزونا الأمريكية إلى المملكة .

لوسيد إير .. في نقاط 

  • المنافس الشرس لسيارات شركة “تسلا”
  • مقياس  جديد  لأقوى سيارة في العالم بالنظر لوزنها وحجمها
  • أطلقتها شركة شركة لوسيد موتورز التي حظيت بدعم مليار دولار من صندوق الاستثمارات العامة
  •  تتميز تصميم السيارة الداخلي بمقاعد جلدية وإضافات خشبية
  • ذات تقنية مبتكرة خاصة تجمع بين الكفاءة وقوة الأداء،
  • مجموعة توليد طاقة كهربائية متكاملة بتقنيات تمتلك ريادتها عالمياً
  • تعمل بجهد فائق يتجاوز 900 فولت لتحقيق مستوى عال من الكفاءة
  •  سيارة كهربائية مستدامة ذات تقنية فائقة  تلبي احتياجات عملائها
  • استوحت تصميم مقاعدها من مقاعد الطائرات لتوفر للراكب أكبر قدر من الراحة
  • تعتمد السيارة تقنيات  مبتكرة أبرزها  العدسات المستدقة وأجهزة استشعار للقيادة الذاتية.
  •  32 مستشعرا خاصا يعمل بعضها بأشعة الليزر ويستخدم الآخر الأمواج فوق الصوتية،
  • يمكنها بأنظمتها المتقدمة كشف النقاط العمياء أثناء القيادة،
  • بمقدورها التعرف على إشارات المرور وتقاطعات المشاة،
  • تتمتع بخاصية مساعد إيقاف السيارة، وغيرها من المزايا
  • نظام متكامل تم تطويره لتوفير مركبة صديقة للبيئة
  • تقطع مسافة أكثر من 400 ميلا مع كل عملية شحن
  • يبدأ سعرها  من 60 ألف دولار فيما يتخطى سعر النماذج المعدلة  100 ألف دولار
  • رسوم حجزها  3800 ريال أو ما يعادلها إماراتيا  والتسليم أواخر 2021.

 

  

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى