فنادق ومنتجعاتمن هنا وهناك

تعرّف على سفيرات شذا مكة

بوردنج – خاص

لم يتميّز فندق شذا مكة بأسلوب احتفائه المتفرّد بالنزلاء – ضيافة وخدمة – بل انعطف بكوادره من السعوديات المٌبدعات  – اللائي يمثلن مايزيد على 30% من مجموع الكوادر العاملة –  انعطافة غير مسبوقة مثمنا حراكهن الناجح وشراكتهن الراقية في الارتقاء بالفندق والوصول به إلى المكانة التي تليق به كواحد من أرقى الفنادق بالعاصمة المقدسة.

وكان مدير عام فندق شذا مكة شريف أبو المجد قد وصف – في حواره مع مجلة بوردنج السياحية – الكوادر العاملة من الفتيات السعوديات بـ” السفيرات ” مؤكدا استحقاقهن لهذه الرُتبة الفندقية لما بذلنه من جهد طوال عام الجائحة العاصف – سياحيا – ليس على صعيد العمل فقط بل على صعيد صناعة المبادرات ذات الأثر والتي جنى الفندق حصادها سريعا.

وقال أبو المجد : إن الفتيات في شذا مكة يتميّزن بالإحترافية والقدرة على تبادل الأدوار والأماكن بشكل سلس وانسيابي مما يمنحنا كادارة الفرصة إلى الاستعانة بهن في كل المواقع خاصة في أوقات الذروة.

وعن سبب تسميتهن بالسفيرات قال : إنني أطلقت عليهن اللقب تقديرا مني لعطائهن وإعجابا بولائهن للمكان ولإحساسي الصادق بأن كل واحدة منهن تمثل شذا مكة خير التمثيل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى