من هنا وهناك

3 فلاحات مع امبراطور التسوق في بيت الفرن

نقلها من ريف مصر : أحمد يوسف

في الحقيقة أنا لا بعرف أقرا ولا أكتب لكن شاطرة أوى في الحكايات مش أنا بس كمان بنات عمي بيحكوا زيي وأحسن مني .كل يوم الفجر نطلع بيت الفرن علشان نعجن ونخبز العيش الصابح. ومن ساعة ما نطلع مبنبطلش كلام لغاية ما الفرن يحمى  . نحكي مرة عن العمدة ومراته و مرة عن الغلاء وضيق الحال .. حكاية تجر حكاية بنسلّي نفسنا .

يوم التلات اللي فات نطت بنت عمي وقالت قصة غريبة عن راجل صيني شاف فيلم علي بابا والأربعين حرامي في التلفزيون وخد من لسان على الكسار مفتاح المغارة ( افتح ياسمسم ) وقالها عالطول راح سمسم الواطى فتحله الباب ..دخل الراجل المغارة و لمّ كل الدهب والياقوت مخلاش ياختي لاحلق ولا دبلة .

قلتلها يووه إيه الكلام ده ؟ وازاى سمسم يعمل كده و يفتحله الباب من أول ندا ؟..دا مية مليون مصري بينادوا عليه ولا عمره عبر حدّ ولا سأل في حدّ .. مش هو سمسم مصري برضه وللا إيه ؟ قالت آه مصري طبعا .

قلتلها فين الوطنية والمروه دا أحنا ياما عملناه أفلام وروايات وأغاني وحركات وكمان حلويات.يخرب بيت عقله  قلتلها وبعدين حصل إيه

قالت شال الراجل الدهب والياقوت كلة لغاية مش عارف يودي إنهارده الفلوس فين وبيقولوا بيكسب فلوس كتير مش كل يوم لأ كل دقيقة .الواد محروس ابن خالتي شاف صورته في الجورنال بيقول دا قصير وميشويش تلاتة مليم . قلتلها وإحنا مالنا قصير وللا طويل إحنا هنتجوزه ..الدهب فين ..أقصد سمسم فين .

قالت: وأنا إيش دراني سمسم فين؟ تلاقيه ملقح في الصين .. دلعناه في مصر سابنا وراح لغيرنا ولعب معانا الرخيصة . محروس بيقول معاه بطاقتين واحدة مصري وواحدة صيني . أهو أتربي واتعلم وكلّ وشرب في مصر  ولما كبر سافر وسلم المفتاح لراجل اسمه جاك  .

كمان محروس بيقول جاك ده كان فقير مش لاقي ياكل اشتغل في تلاتين وظيفة ومفلحش ..راح يشتغل عسكري قالوله أنت قصير  ..رجع زعلان بيعيط ..فتح التلفزيون وقعد يلعب في الريموت لقى على الكسار – الله يسامحه – فهمه الحدوته واداله المفتاح.

وعلى الكسار ماله؟ ماهو إدانا كلنا المفتاح معرفناش نفتح المغارة ..يعنى على الكسار قاله على “سمسم” في ودانه ماقالها في التلفزيون و كل الناس سامعاه ..أكيد جاك دا راجل مبروك وللا مخاوي جنيه.

قالت : لأ محروس بيقول شاطر شغّل دماغه صح . اشتغل بالفلوس وخلى الدولار الواحد ملايين . وكمان بيقول لو واحد في مصر دخل المغارة ولقي الدهب كان صرف الفلوس عالنسوان .قال الصيني فكر يكبر ماله أحنا هنا بنشتري بالفلوس حمام  ونطيره في الشارع وبعدين نعيط .

قلتلها والله الواد محروس له حق .. جاك يطلع قصير وللا يطلع طويل المهم دماغه الحلوة ..مش اللى عندنا شنبات بتشخط وتنطر ولا فالحه في حاجة ..أهو القصير فتح مغارة لكن بتوعنا مبيعرفش يفتحوا أى حاجة .

الفلوس موجودة يابنت عمي لكن فين الدماغ .. سمسم واطي فعلا  لكن جاك القصير بسم الله ماشاء الله عليه مية مية .

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى