علاء عبد الظاهر .. ينزع اللغم ويفجّر الإبداع | مجلة بوردنج
alternative title
طيران نسما

علاء عبد الظاهر .. ينزع اللغم ويفجّر الإبداع

التاريخ : 2019/03/22

 بروفايل : احمد يوسف

 فى كل مهنة من المهن يظهر رجل بعنوان " النسخة الواحدة " لا تجد له شبيها فى محيط وظيفته لأنه أختار لذاته مسارا مغايرا عن كل المسارات الكلاسيكية. وعلى الرغم من ندرة هذه النماذج وقلتها إلا أن وجودها يؤكد لنا اعتدال الميزان ويمنح المهن الجافة ربيع الحياة .

هذا ما رأيته حقا وأنا أطالع رحلة اللواء علاء عبد الظاهر مديرالإدارة العامة للحماية المدنية بمصر . رجل أوكلت له أقدار الوظيفة مُهمة نزع فتيل الألغام الحارقة من قبل أن تتحول إلى نيران لا تُبقى ولا تذر فإذ به يقدم فصولا مهنية إبداعية شهد بها الكل وحفزت القيادة المصرية للإنتقال به إلى أعلى المراتب الشرطية .

  ومع أدائه شديد الإحترافية في كل ما كُلف به من عمل يتجلّى لنا وجه آخر في رجل الشرطة رفيق اللغم كاتم اللهيب الحارق . وجه الشاعر الرومانسي صديق الكلمة العذبة والمفردة الملامسة للقلوب .

 الشعر والنار وجهان اجتمعا في علاء عبد الظاهر رجل " النسخة الواحدة " الذي أثرى حقل الداخلية بأسلوب جديد لم يكن مألوفا من قبل وتمكن بحسّه الأدبي الراقي أن يغيّر من غضبة الألغام لتتحول على يديه إلى ألغام هادئة مستأنسة .

 علاء عبد الظاهر . نسخة حصرية فازت بها الداخلية المصرية يمكننا قراءتها مرتين . مرة على أرض الميدان وأخرى على سطور ديوان . فلقد ترك لنا عددا من دواوين الشعر الراقي تحكي نظرته الخاصة في الحياة والحبّ والمرأة والربيع والفن .

  بالشعر تمكن عبد الظاهر من إحباط اللغم . وبالفن أطفأ النيران من قبل أن يعلو لهيبها . وبالحس الراقي قدّم لمصر بل للعالم كله رسالة غير مسبوقة  ." الإرهاب لا يموت بطلقة رصاص تخترق صدر مارق فقط بل بكلمة راقية تبدّل الفكر الجاف وتجعل من خريف العقول ربيعا دائم .

 ابحثوا عن النسخة الواحدة في كل مهنة  .. فهؤلاء كلمة سر إبداعها .

 

 

 

  • شارك على:

انضم لنا على الفيسبوك

@BoardingMgz

تابعنا على تويتر

@Boarding_Mag

تابعنا على الانستغرام

@Boarding_Mag

شاهدنا على اليوتيوب

@Boarding_Mag

تصفح الأعداد

سويس سيلك اوتيل
كورال_جدة
الأهرام للسياحة
image title here

Some title