سعفة ذهبية لديانا الجاسم ونوف مولي | مجلة بوردنج
alternative title
طيران نسما

في استطلاع لفرد العلاقات العامة الأكثر قبولا 2017

سعفة ذهبية لديانا الجاسم ونوف مولي

في استطلاع لفرد العلاقات العامة الأكثر قبولا 2017

بوردنج - خاص  

جرّبت الفندقة حظها فى التعامل مع الجنسين واختبرت الفروق بين الرجال والنساء في مجال العلاقات العامة والتسويق الفندقي وقدرة أىّ منهم على مدّ جسور التعامل مع العملاء بشكل عام والتواصل مع الإعلام على وجه الخصوص ليتبين بالرصد والاستقراء علو كعب الجنس اللطيف فى هذا المجال بنسب عالية .

وقال متخصصون إن قراءة غير منحازة للعمل فى مجال العلاقات العامة والتسويق الفندقي نلمس من خلالهاعددا من النقاط المٌنصفة لحواء لعل أبرزها الذكاء الأنثوي الأمر الذي تحتاجه الفندقة بنسبة تصل إلى 80% ويؤهل حواء للفوز برضا المتعاملين معها بشكل لافت وسريع .

ومع الذكاء يأتي الخطاب الرقيق الذي ينشده كل المتعاملين مع القطاع – عملاء كانوا أو غير ذلك . ومن ثم التعريف المثالي بما يمتلكه الفندق من مزايا وسلامة اللغة والقدرة على التعاطي مع كافة اللهجات وتميّزها أيضا بمزيّة امتصاص صدمات العملاء والتعامل مع غضباتهم بشكل سلس ومريح  وأخيرا صناعة شبكة علاقات ناجحة مع الإعلام بكافة أشكاله .

وكان استطلاع قد أجرته الإعلامية غادة السمّان من مجلة بوردنج السياحية التابعة لمنظمة السياحة العربية استهدفت من خلاله الوقوف على رضا المتعاملين مع فرد العلاقات العامة والتسويق فى بعض العلامات الفندقية الناجحة مقدمة عددا من المحاور متخيّرة شريحة عمرية تتباين ما بين 25 عاما حتى الأربعين من عشاق الإقامة فى الفنادق لتصل إلى نتيجة فارقة ومذهلة حيث يؤكد مايزيد على 70% من الشريحة البالغة 2400 شخص تميّز المرأة بشكل كامل فى هذا الفن فيما ينصف 30%  فقط من الشريحة الرجال مع التحفظ على ذكر الأسباب.

وعن الجنسيات قالوا أن اللبنانيات يتصدرن الفئة الأكثر تألقا فى مجال العلاقات والتسويق الفندقي فيما تأتي المصريات والسوريات فى المرتبة الثانية وتحل السعوديات ثالثا لحداثة عهدن بالعمل الفندقي وعن الأسباب التي علت بكفة النساء وضع الأغلبية الرقة وجمال التعامل وسلامة اللغة والصبر والأناقة والمصداقية البالغة .

 متحدثون أكدوا لبوردنج تميّز كل من ديانا الجاسم من علامة راديسون العالمية بالسعودية ونوف مولي من علامة هامبتون باى هيلتون بدبي مؤكدين أن هذين النموذجين أبدعا كل الإبداع فى جذب العملاء لفنادقهن والتواصل مع " الميديا " بلغة راقية مما أكسب فنادقهما نجاحا من نوع خاص واصفين الهاشم ومولي بسيدات سبع نجوم في إشارة لإبداعهن المتناهي وقدرتهن على ايصال الرسالة الفندقية فى اجمل صورة .

يذكر أن الشخصيتين النسائيتين اللتين فازتا فى استطلاع بوردنج أكسبا العلامة الفندقية حضورا طاغيا على المستوى الاعلامي ونجحن فى  تقديم الفندقة بشكل نموذجي .

 10 أسباب وراء تألق حواء - فندقيا . 

  • الذكاء الأنثوي الأمر الذي تحتاجه الفندقة
  • الخطاب الرقيق الذي ينشده كل المتعاملين مع القطاع
  • التعريف المثالي بما يمتلكه الفندق من مزايا
  • سلامة اللغة
  • الذوق الرفيع
  • القدرة على التعاطي مع كافة اللهجات
  • امتصاص صدمات العملاء والتعامل مع غضباتهم
  • صناعة شبكة علاقات ناجحة مع الإعلام بكافة أشكاله .
  • الأناقة بما ينعكس إيجابا على الفندق ذاته
  • المصداقية البالغة

 

  • شارك على:

انضم لنا على الفيسبوك

@BoardingMgz

تابعنا على تويتر

@Boarding_Mag

تابعنا على الانستغرام

@Boarding_Mag

شاهدنا على اليوتيوب

@Boarding_Mag

تصفح الأعداد

سويس سيلك اوتيل
كورال_جدة
الأهرام للسياحة
image title here

Some title