محفزات تقود الزوار لأيام في نوفا الرياض | مجلة بوردنج
alternative title
طيران نسما

راديسون كليكشن تبدأ من حيث انتهى المبدعون

محفزات تقود الزوار لأيام في نوفا الرياض

راديسون كليكشن تبدأ من حيث انتهى المبدعون

 بروفايل رئيس التحرير 

لم تكن كاميرا بوردنج بعيدة عن رصد نقاط القوة فى منتجع نوفا الرياض الإبداعي فى تصميمه وتأثيثه ومستوى الخدمات فيه كما لم تكن أقلام محرريها بمعزل عن قراءة المحفزات التي تقود الزوار لاختيار هذا المكان خصيصا ليكون ملاذ الاسترخاء والعزلة والخصوصية . وفي رأيي أن هذا المنتجع غرّد فى سماء خاصة بعيدا عن سماوات الفندقة المفتوحة وتخيّر له نمطا مختلفا وغريبا .

ومع ثنائي على المكان ينبغي أولا أن أشيد بالفكرة شديدة العبقرية التي انطلقت بها راديسون كوليكشن من النقطة التي إنتهى اليها المبدعون – إن جاز التعبير فجاء منتجعها بنكهة قلما تجد لها مثبلا فى منتجع آخر . 

ففي نوفا الرياض لا تفكر في حياة أبعد من هذا الحزام فكل المتع والمباهج جاءت إليك . ليس هذا فقط بل تأتي فكرة استدعاء إفريقيا جديدة وفريدة من نوعها من خلال تأثيث الغرف والأجنحة والسفاري الحقيقية التي تنقلك لعوالم الإثارة والمتعة والموقع الساحر وسط الكثبان الرملية ومضمار الفروسية عالمي المستوى ونوادى الجولف والمسابح وغيرها  .

أيام فى نوفا الرياض تساوى حياة جديدة بل أحسبها تعادل 10 رحلات سياحية لبلاد مغايرة . فالإقامة ساحرة فى شكلها والساعات تتخاطفها المتع الجديدة وغير المستنسخة كما العزلة وقود للتأمل وقراءة العالم من جديد .

إذا كنت مبدعا .. فاذهب الى هذا المكان فلقد فاق الإبداع شكلا وتصميما ونحسبه لا يفتح أبوابه إلا للفصيل الخلاق الذي ينشد الإختلاف .. نعم إنه منتجع مختلف .

 

 

 

  • شارك على:

انضم لنا على الفيسبوك

@BoardingMgz

تابعنا على تويتر

@Boarding_Mag

تابعنا على الانستغرام

@Boarding_Mag

شاهدنا على اليوتيوب

@Boarding_Mag

تصفح الأعداد

سويس سيلك اوتيل
كورال_جدة
الأهرام للسياحة
image title here

Some title