ستيوارت : في بهلاء بقرة ماشية على حبل غسيل | مجلة بوردنج
alternative title
طيران نسما

ستيوارت : في بهلاء بقرة ماشية على حبل غسيل

بوردنج – خاص

فشلت جهود القائمين على سياحة مدينة بهلاء العمانية فى محو التاريخ الذي صنعته الأشباح ورسمه الجن الساكن فى قلب المدينة  ومع المحاولات المضنية التي بذلها الكل لدحض هذه السيرة ونفيها تفوح الحكايات أكثر وأكثر حتى صنفت وكالة ناشيونال جيوغرافيك المتخصصة فى الطبيعة والتراث مؤخرا بهلاء بالثالثة ضمن أكثر المناطق رعبا فى العالم ليس هذا فقط بل حفزت سيرة الأشباح صُناع السينما الأمريكية لإختيارها بلاتوه عالميا لتصوير فيلم الرعب Personal Shopper والذى قامت كريستين ستيوارت ببطولته .  

الفشل الذريع فى محاربة الماضى وحكاياته وعدم القدرة على مقارعة الخرافات التي يرددها الكثيرون بالمنطق والحجة جعلت بهلاء ترفع الرايات البيض وتستسلم  بل تفتح بوابتها على المصراعين لتكون أول مدينة عربية تستثمر الأشباح سياحيا . ولعل المطالع لأسباب وصول بهلاء  العمانية للمرتبة الثالثة ضمن أكثر مدن العالم رعبا  يمكنه التوقف أمام كمّ الروايات الغريبة التي تٌروى عن المدينة من سكانها والتي حركت بدورها أمريكا لتحط كاميراتها فى هذا المكان .

تقول مصادر أن رجلا كان يسير فى بهلاء وأمامه عجوز يتجاوز الثمانين وكلما تجاوز الشاب  فى خطواته العجوز فإذ بالعجوز يظهر أمامه مرة أخرى. تكرر المشهد أمام الشاب مرات الأمر الذى حيرّه واستوقفه وفجأة وجد الشاب بعينيه العجوز وهو يطير محلقا في السماء . ليس هذا فقط بل يروى أيضا أن ساحرا عالما بفنون الشعوذة جاء بهلاء ومعه ديك يحمل على ظهره أثقالا من الحديد مما أثار الدهشه وجعل الكل يتساءل كيف يحمل الديك كل هذا الحديد ؟ وقف صاحب الديك ليسأل عن أكبر السحرة فى بهلاء ليقارعه ويهزمه فأوصلوه لبيت ساحر شهير .. طرق صاحب الديك الباب فخرجت له ابنة الساحر . فلما رأت الديك ابتسمت وقالت له انتظر ومن بعد أخرجت من البيت بقرة وجعلتها تمشي على حبل الغسيل .

تعجب صاحب الديك وقال اذا كان هذا هو حال الأبنة فماذا يفعل ابوها ؟. كل هذا يضاف إلى الحكايات التي وثقتها مصادر بهلاوية بقدرة الأشباح على تحويل الكلب لترابيزة سفرة والقطة لعامود نور مؤكدة أن اهل بهلاء قديما كانوا لايركبون سيارات ولا يحجزون تذاكر سفر بل يطيرون بين المناطق والبلدان .

قصة الديك بطل الحديد والبقرة الماشية على حبل غسيل والأهالى البوينج 777 والقطة العامود والكلب الترابيزة استهوت الجميلة كريستين ستيوارت التي جاءت بهلاء لتصوّر فيلم الأشباح وخرجت منها حزينة لأنها لم تجد الشبح الذي يحوّل لها فستانها لغسالة فول اوتوماتيك.

المدن السياحية حظوظ ..فبعضها يطل على محيط وأخرى يجري به أنهار وثالثة تحت قشرتها تنام كنوز الأثر ورابعة تسكنها العفاريت .. لذا على بهلاء أن تتعامل مع حظها باستراتيجية مدروسة ..فاذا كانت قد وٌصمت بالأشباح وصنفت عالميا بأن ثالث مدن العالم رعبا واذا كان الكل يؤمن بقدرة سكانها على الطيران.. فلماذا لا تستثمر الحكايات وتبدأ فى الترويج الإبداعي بشعار .. زورونا وطيروا معنا  .

  

عدد المشاهدات : 2674
  • شارك على:

انضم لنا على الفيسبوك

@BoardingMgz

تابعنا على تويتر

@Boarding_Mag

تابعنا على الانستغرام

@Boarding_Mag

شاهدنا على اليوتيوب

@Boarding_Mag

تصفح الأعداد

سويس سيلك اوتيل
كورال_جدة
الأهرام للسياحة
image title here

Some title