المحرزي : بالكيف لا الكم ترتقي سياحة عمان | مجلة بوردنج
alternative title
طيران نسما

المحرزي : بالكيف لا الكم ترتقي سياحة عمان

بوردنج - خاص

حسم وزير السياحة العماني أحمد بن ناصر المحرزى الصراع الدائر بين الإحصاء والتصنيف في كلمة جامعة مانعة مؤكدا أن ما يعنينا فى سياحة عمان يتمثل في الكيف وليس الكم ّ. 

وفى رأيي أن هذه الكلمة تدلل كل الدلالة على ثقة الوزير الناجح في المنتوج السياحي الراقي الذي تتميز به السلطنه وقناعته بالخطط الاستراتيجية - قصيرة وطويلة الأجل - التي تعمل عليها عمان كي تؤتي ثمارها مستقبلا . ليس هذا فقط بل لإحساس الوزير والذين معه بأن الأرقام التي تقدمها بعض الدول والمدن عن أعداد زوارها وسائحيها لم تعد بالدقة المنشودة بل أكثرها يحتاج إلى التوثيق لإثبات المصداقية ومع كل ماذكرت تأتى الكلمة لتفصل بين ماتقدمه دوائر الاحصاء من أرقام شفافة وموثوقة وماتعتمده شركات العلاقات العامة أحيانا من تصريحات خيالية تسبقها مفردات الأفضل والأحسن والأعلى والأرقى بغية الترويج .

ومع اعجابي بالنهج الإبداعي الذي يلتزم به الوزير المحرزي أرى ويرى معي المنصفون أن عمان لاتخطو على مضمار التطوير والارتقاء بمنتجها السياحي بل تقفز قفزة الواثق الأمر الذي يقدمها لصدارة قوائم الدول الجاذبة للسائحين فى الخمس سنوات القادمة .

وكانت سلطنة عمان قد تمكنت من فتح أسواق سياحية جديدة ضمن سياسة الانفتاح السياحي على العالم كما استطاعت أيضا أن تستثمر إمكاناتها الطبيعية المتمثلة في الأجواء الخلابة و الجبال والتلال والواحات خير الإستثمار وطورت بنيتها التحتية بشكل ناجح الأمر الذي يضمن لقطار سياحتها الإنطلاق لابشكل سريع بل بشكل مدروس ليكون الأسرع وصولا للهدف .

 أرقام حازتها سياحة عمان

  •  المرتبة 8 ضمن أفضل الوجهات السياحية - وفقا لونلي بلانيت –
  • من ضمن أفضل 10 وجهات سياحية - ضمن قائمة ديلي تلغراف البريطانية
  • المرتبة 9 دولياً على قائمة أكثر الدول أماناً وسلامة للمسافرين

     

 

  • شارك على:

انضم لنا على الفيسبوك

@BoardingMgz

تابعنا على تويتر

@Boarding_Mag

تابعنا على الانستغرام

@Boarding_Mag

شاهدنا على اليوتيوب

@Boarding_Mag

تصفح الأعداد

سويس سيلك اوتيل
كورال_جدة
الأهرام للسياحة
image title here

Some title