وقتما تكون النوايا حلوة .. كارداشيان سفيرة | مجلة بوردنج
alternative title
طيران نسما

وقتما تكون النوايا حلوة .. كارداشيان سفيرة

 غادة أحمد - بوردنج 

 وقتما تكون النوايا حلوة وعسل تحمل الانسان لمنصات التتويج والاحتفاء وتمنحه الوجاهة المجتمعية حتى لو خلا من مقومات هذه الوجاهة . هذا ما أكدته الزميلة مها طه - مراسلة بوردنج من بيروت -  بعد ورود نبأ عن اختيار كيم كارديشيان  سفيرة للنوايا الحسنة 2018 . الأمر الذي أثار دهشة المتابعين من آليات اختيار الجهة المانحة لسفرائها ممن يوكل اليهم أهم المسئوليات الخيرية والانسانية والتي تحتاج بدورها لشخصيات ذات حضور مجتمعي وسيرة ناجحة وتاريخ حافل بالانجازات.

 وكان اختيار كارديشيان قد أعاد للواجهة أسماء أثارت ولاتزال تثير الغيظ كشكيرا ويسرا وفيفي عبده وإلهام شاهين وهيفاء وهبي وهند صبري ومنّة شلبي . تلك الأسماء التى حملت على صدرها " دبوس النوايا " ولم تقدم - من يوم ما أخذت الدبوس - حدثا واحدا ذا تأثير .

 الحكاية بألغازها المعقدة أزالت عنها الزميلة النقاب فى تقريرها الناجح مؤكدة أن هناك فرقا كبيرا بين النوايا الحسنّة والنوايا الحلوة  كما أن  الضوابط والمعايير التي تحددها الجهة المانحة للسفراء من الفئتين ليست واحدة .

  فالثقافة والتألق الوظيفي والسيرة الناجحة والوجاهة المجتمعية والمشوار الخدمي وحب الإنسانية والرغبة فى العطاء التطوعي شروط ينبغي توافرها فى اختيار سفيرة النوايا الحسنة التي تأخذ "شارة" دالة على المنصب الوثير . أما الفئة ب والمسماة بسفيرة النوايا الحلوة والتى تأخذ الدبوس فلها شروط خاصة ومختلفة تخلو من التاريخ  والسيرة وغيرها من الشروط سالفة الذكر .

 وللحق طمأنت الزميلة القلوب بعد أن أزالت ضبابية الإختيار وفرقت - بلغة إبداعية  - بين الشارة والدبوس .

 سفراء الفئة ب لايزورن مركزا للأيتام ولا يجففون مدامع طفل معاق ولايسافرون لمحافل النكبات ليزرعوا على أرضها شجرة الانسانية وإنما يصدرون لنا فنون الموضة وأحدث الرقصات وأجمل التسريحات ويتنافسون على الملأ بالفستان وروج الشفايف .

لاغرابة فى رأيي من اختيارات شكيرا وفيفي عبده وكاريشيان للنوايا الحلوة فلهؤلاء مهام ليست بالسهلة أبرزها مغازلة الحياة ومداعبة روحها وشخلعة صدماتها وروشنة أوجاعها . وأغلب الظن أن الحياة تحتاج لمن يجفف منابع آلامها بشويه شخلعة 

وقتما تسمعون عن اعتلاء نجمة منصة التتويج .. فقط طالعوا ماتحمل هل شارة أم دبوس ؟ يومها ستعرفون إلى أى مكان تتجه المهام .

 

  • شارك على:

انضم لنا على الفيسبوك

@BoardingMgz

تابعنا على تويتر

@Boarding_Mag

تابعنا على الانستغرام

@Boarding_Mag

شاهدنا على اليوتيوب

@Boarding_Mag

تصفح الأعداد

سويس سيلك اوتيل
كورال_جدة
الأهرام للسياحة
image title here

Some title