د العطار : مشروعي السياحي على طاولة المسئولين | مجلة بوردنج
alternative title
طيران نسما

د العطار : مشروعي السياحي على طاولة المسئولين

بوردنج - خاص

أنتهت خبيرة طاقة المكان د مها العطار من وضع الخطوط العريضة لمشروعها السياحي الذي استهلك – وفقا لتصريحها - قرابة العامين وقالت : أن المشروع يدور في فلك توظيف الطاقة واستثمارها بشكل علمي لخدمة السياحة والانتقال بها من حالة الركود إلى ما وصفته باليقظة والانتعاش لافتة إلى أن هناك أماكن سياحية عربية بتونس والمغرب ومصر والمملكة تحديدا تحمل ترددات طاقة عالية يمكن استغلالها علميا الأمر الذي يُثريها ويزيد من تعداد زوارها .

وعن نسب نجاح المشروع قالت العطار: إنها لم تكتف بالجانب النظري والدراسة التحليلية على الورق بل كانت الأحرص على تجربة مشروعها – ميدانيا – خلال زيارتها لبقاع الأثر في عدد من البلدان العربية وأكملت أن الأثار العربية تحتاج لمن ينظر إليها نظرة علمية شمولية لاتفرق -  كما ذكرت سلفا على صفحات بوردنج -  بين أهرامات مصر وبتراء الأردن ومدائن صالح بالسعودية .

 وعن الجهة التى ستتبنى مشروعها العلمي قالت أن المنظمة العربية للسياحة بجدة تعد البوابة الأقرب لتحويل حلمها من فكرة إلى واقع ملموس لما تتمتع به المنظمة من تاريخ سياحي مشهود ونجاحها في تفعيل شعار السياحة البينية دون تفرقة بين وطن وآخر . وتمنت د العطار أن يلاقى مشروعها القبول عند أصحاب القرار حتى تستفيد السياحة العربية من نتائجه و حصاده .       

  4 محفزات وراء المشروع

  • ضعف مردود وسائل التنشيط التقليدية 
  • غياب النظرة العلمية فى التعامل مع المنتج السياحي
  • العشق لصناعة السياحة والحرص على تقديم عمل نافع لها .
  • خدمة السياحة العربية وتقديم شكل من أشكال التنشيط العلمي المدروس .
  • شارك على:

انضم لنا على الفيسبوك

@BoardingMgz

تابعنا على تويتر

@Boarding_Mag

تابعنا على الانستغرام

@Boarding_Mag

شاهدنا على اليوتيوب

@Boarding_Mag

تصفح الأعداد

سويس سيلك اوتيل
كورال_جدة
الأهرام للسياحة
image title here

Some title