المالديف ..جزر هادئة للعرسان وأخرى لاتعرف النوم | مجلة بوردنج
alternative title
إعلان 2

المالديف ..جزر هادئة للعرسان وأخرى لاتعرف النوم

بوردنج - خاص

قدمت دولة المالديف أنموذجا للتحدّى والقدرة على صناعة سياحة من نوع فريد فعلى الرغم من تعدادها الذي لايتجاوز 450 ألف نسمة إلا أن عشق الحياة ورغبة الوصول لمكان ناجح على الخارطة مكّن هؤلاء من استثمار الطبيعة وتقديم وجه سياحي غير معتاد واستطاعوا أيضا رغم قلة العدد على استقبال وضيافة مليون وثلاثمائه الف سائح  2017  .

وبعيدا عن التغني بجمال المالديف وطبيعتها الساحرة وشعبها عاشق التحدى تبقى هذه الدولة الصغيرة جامعة لجملة من المتناقضات حيث يعيش سكانها فى 200 جزيرة حياة يمكن وصفها بالملتزمة جميعهم مسلمون يرفضون الانغماس فى دنيا الرفاهية فيما تحولت 1000جزيرة أخرى إلى فنادق ومنتجعات من فئة السبع نجوم لايزورها إلا عشاق الحرية والانفتاح والباحثين عن أقصى درجات الرفاهية . ليس هذا فقط بل تعد عاصمة المالديف " ماليه " أكثر عواصم العالم ازدحاما بل تعد كما وصفها زوارها جزيرة لا تنام من الصخب فيما يجاورها جزر هادئة لا الضوضاء .  

 عشق التحدي والبحث عن مكان ناجح جعل المالديف تصعد بسياحتها وتجعلها الرافد الأول والأهم لتغذية اقتصادها .

 

 

  • شارك على:

انضم لنا على الفيسبوك

@BoardingMgz

تابعنا على تويتر

@Boarding_Mag

تابعنا على الانستغرام

@Boarding_Mag

شاهدنا على اليوتيوب

@Boarding_Mag

تصفح الأعداد

سويس سيلك اوتيل
مكة_كورال
Audi
image title here

Some title