مصريّة تُعيد البنسيون للحياة وتدعو السياح للمّة العيلة | مجلة بوردنج
alternative title
إعلان 2

مصريّة تُعيد البنسيون للحياة وتدعو السياح للمّة العيلة

بوردنج - خاص 

 أعادت فتاة مصرية البنسيون أو ما يطلق عليه بيت الضيافة من جديد للواجهة مقدمة نموذجا يحاكي ماعاشت فيه 7 سنوات بالنمسا – وفقا لحديثها - وكانت الفتاة قد استغلت سعة منزل والدها واتساع غرفه وجمال إطلالته بمنطقة جارن سيتي وقامت بتقسيمه تقسيما هندسيا راقيا وتأثيثه بأثاث فاخر كما وضعت شروطا وقواعد نموذجية للإقامة فيه وبدأت فعليا فى استقبال السيّاح خاصة الباحثين عن لمه العيلة .

وقالت الفتاة لـ بوردنج أن مشروعها الجديد ينافس الفنادق من فئة الثلاث نجوم وربما يتفوق عليها فى الخدمة والانضباطية والالتزام كما أنها ترسخ من خلاله للمة العيلة من خلال وجبات جماعية للنزلاء داخل غرفة الطعام رغم اختلاف جنسياتهم ولهجاتهم رغبة منها فى مد جسور التعارف بين السياح وصناعة ذكريات جديدة ومختلفة .

وأكملت الفتاة : لقد عشت فى النمسا سبع سنوات كاملة داخل بنسيون نموذجي فى كل شىء في التزامه وانضباطيته وبعد شهور قلائل نشأت علاقة حميمية خاصة بين كل النزلاء حتى أننا كنا نحتفل بأعياد الميلاد سويا ونبكي بحرقة إذا فارق أحدنا المكان . وأضافت لقد أردت استنساخ التجربة النمساوية في بلدي وأنا على ثقة أن النجاح سيكون حليفي.

يذكر أن البنسيون يعد فنا فندقيا معمول به فى أوربا حتى اليوم  وكانت مصر من البلدان صاحبة السبق فيه ولكنه شهد فى الفترات الأخيرة تراجعا بعد اتساع رقعة الاستثمار الفندقي على اختلاف نجومه.

  • شارك على:

انضم لنا على الفيسبوك

@BoardingMgz

تابعنا على تويتر

@Boarding_Mag

تابعنا على الانستغرام

@Boarding_Mag

شاهدنا على اليوتيوب

@Boarding_Mag

تصفح الأعداد

سويس سيلك اوتيل
مكة_كورال
Audi
image title here

Some title