alternative title
إعلان 2

لتجربة حياة الملوك والرؤساء .. الغرفة 330 تنتظرك

بقلم : غادة أحمد

إذا أردت أن تعيش حياة الملوك والرؤساء وتجلس في ذات البهو المتسع الذي شهد جلسات الكبار.  اذا أردت أن تحتفي بذاتك وتقيم لنفسك احتفالية ملكية بكل ما تحمله الكلمة من معني . فاذهب إلى هذا المكان . فلقد جربته قبلك فشعرت وكأننى ملكة فى الغرفة 330

على بعد تسعين كيلو مترا من مطار دبي وتحديدا فى المنطقة الفاصلة بين دبي وأبو ظبي يقابلك فندق كاسيلز غنتوت. فندق متفرد فى كل شىء فى بهوه المتسع ومساحة غرفه التى تساوى 3 اضعاف مثيلاتها فى الفنادق الأخرى وأسقفه العالية التى تنقلك للإقامة فى غرفة اسطورية  كل هذا يضاف الى الإختيارات الراقية للأثاث الملكي...لا تندهش فالفندق كان حتى فترة قصيرة قصر الاستقبال الذى يحتفي فيه الشيخ زايد آل مكتوم بضيوفه من الملوك والرؤساء . 

 المقيمون معك فى الفندق نزلاء من فصيل مختلف . فصيل راق يكره الصخب ويرفض الضجيج ويميل إلى الابتعاد عن العالم المزدحم . ثماني وثمانون غرفة وجناحا اكتملت بنزلائها ممن صنعوا جميعا منظومة اقامة هادئة حتى تشعر ان الفندق لايقيم فيه أحد . واطلالة ساحرة على مياه وربيع أخضر وامتداد للنظر لا تحده بنايه تشعرك انك مقيم فى منطقة فتحت أبوابها لك ومن أجلك . اما العاملون فى الفندق فيطيب لى وصفهم بالسفراء . فجميعهم يعرف ماذا يفعل ويؤدى واجباته على أروع ما يكون .

5 أيام فى الفندق الاسطوري كاسيلز غنتوت  عشت فيها كما عاش  الملوك والرؤساء . شعرت فى غرفتي بأننى ملكة متوّجه  . كل شىء حولي يحتفي بي بشرا كان أو أثاثا أو جدرانا . فى كاسيلز غنتوت يرسم لك الفندق الحياة . فعش ملكا ونم على وسادة الملوك فى الغرفة 330 .

  • شارك على:

انضم لنا على الفيسبوك

@BoardingMag

تابعنا على تويتر

@Boarding_Mag

تابعنا على الانستغرام

@Boarding_Mag

شاهدنا على اليوتيوب

@Boarding_Mag

تصفح الأعداد

سويس سيلك اوتيل
مكة_كورال

قصة الأسبوع

Audi
image title here

Some title