اللومي وزيرة ترفض المكياج وتقدم خارطة وصول للقلب | مجلة بوردنج
alternative title
إعلان 2

اللومي وزيرة ترفض المكياج وتقدم خارطة وصول للقلب

بوردنج : رئيس التحرير

 لم أنشغل طويلا خلال لقائنا وزيرة السياحة التونسية سلمى اللومي بخيمة المنظمة العربية للسياحة مؤخرا بما ستقدمه من مفآجات ترويجية بغية جذب الزوار السعوديين لربوع بلادها بل توقفت بسعادة بالغة أمام مصداقية طرحها للمنتج السياحي بتونس وحديثها الشفاف عن نقاط قوته وضعفه . وأدهشني بحق عشقها البالغ للغة الرقم – أصدق اللغات وأكثرها رسوخا فى العقل ومع كل ذلك توقفت أمام رفضها استخدام المكياج ومساحيق الألوان كي تزيد منتج تونس السياحي جمالا وإبهارا بل قدمته كما هو داعية الزوار لرؤية بشرته الصبوحة على الدوام . 

 تحدثت اللومي عن العافية المستردّة لسياحة تونس الخضراء والحيوية التي مست أغلى قطاعاتها معترفة بتقصير تونس في حمل هدايا جمالها لدول الخليج والسعودية على وجه الخصوص واعدة بإستراتيجية جديدة وخارطة وصول أسرع لجذب السعوديين تبدأ بالمشاركة الفعلية في كافة المناسبات السعودية  2017 ودعم المكتب السياحي في جدة ليكون رافدا سياحيا قويا بين المملكة وتونس . ثم انعطت الوزيرة متحدثة عن نقاط القوة السياحية مشيرة إلى الطقس الإبداعي الذى يمثل أغلى ميزة تنافسية وعن الفنادق الراقية المصنفة عالميا وعن المطبخ التونسي صاحب المذاق المختلف والذى يٌبدع كل الإبداع في تقديم أطعمة تتناغم مع ذائقة كل السائحين ثم انعطفت لتحكي تفوق السياحة الشاطئية وما توفره من خصوصية تناسب دول الخليج والسياحة الثقافية واستحواذ تونس على أكثر من 40ألف موقع تاريخي .

ومع القوة لم تنس اللومي التحدث عن أبرز نقاط الضعف المتمثلة في الطيران مؤكدة أن تونس وقعت مؤخرا اتفاقية السماوات المفتوحة وستسمح لجميع الطيران الاقتصادي بالهيوط في مطاراتها بالإضافة لإلغاء التأشيرات للسعوديين والخليجيين كما أزلت اللومي   بصوتها حالة الخلط والضبابية التى قد تعتري عشاق الاستثمار فى تونس من تداعيات القيمة المضافة حينا و الضريبة الجمركية حينا آخر مؤكدة ان تونس مفتوحة على المصراعين أمام المستثمر السعودي حيث أصبح بمقدوره اليوم الاستثمار المباشر بملكية كاملة كما أن هناك امتيازات خاصة أبرزها السماح لهم بالتصدير دون قيمة مضافة وإعفائهم من الضريبة الجمركية والسماح كذلك بالتملك المباشر في المشاريع. 

حديث اللومي لم يستمر أكثر من 15 دقيقة ولكنها قدمت خلالها شرحا وافيا وموضوعيا. لم تقدم الوزيرة وعودا وردية لا يلمسها الزائر عند الوصول ولا مميزات وهمية يُصدم المستثمر بعدم وجودها . بل قدمت - كما ذكرت سلفا - خارطة وصول ليس إلى الأرض فقط بل الى القلب . نغم لقد أبدعت الوزيرة فى طرحها لا لشىء إلا لأنها حملت تونس صاحبة البشرة الجميلة إلى جدة . قدمتها لنا بلا مكياج فتملكنا الشوق لو نرى وجهها الصبوح الآن . 

  • شارك على:

انضم لنا على الفيسبوك

@BoardingMgz

تابعنا على تويتر

@Boarding_Mag

تابعنا على الانستغرام

@Boarding_Mag

شاهدنا على اليوتيوب

@Boarding_Mag

تصفح الأعداد

سويس سيلك اوتيل
مكة_كورال
Audi
image title here

Some title